رجال الاعمال العرب يشيد بقرارات البرلماني العربي

عبر اتحاد رجال الاعمال العرب الذي يتخذ من عمان مقرا له، عن تقديره العالي والكبير لمخرجات وقررات اعمال الدورة الـ 30 الطارئة للاتحاد البرلماني العربي والتي جاءت انتصارا لحقوق الشعب الفلسطيني ورفضا لخطة السلام الاميركية المسماة “صفقة القرن”.

وثمن رئيس الاتحاد حمدي الطباع في برقية رفعها لرئيس الاتحاد البرلماني العربي المهندس عاطف الطراونة اليوم الاحد، الجهود التي بذلت لعقد اعمال الدورة ورفضه أي تسوية غير عادلة للقضية الفلسطينية لا يقبل بها الفلسطينيون ولا تنص على حقوقهم التاريخية في قيام دولتهم المستقلة وعاصمتها القدس على حدود الرابع من حزيران عام 1967.

وعبر الطباع عن تقدير مجتمع الاعمال العربي لجهود المهندس الطراونة الحثيثة في لم الشمل العربي في هذه الظروف الصعبة التي تمر بها الامة العربية لخدمة القضية المركزية وهي القضية الفلسطينية. واكد وقوف الاتحاد ورؤوس الأموال العربية في دعم الاقتصاد العربي بشكل عام والاقتصاد الفلسطيني بشكل خاص، وخدمة القضية الفلسطينية.